طريقة كتابة محتوى إعلاني جذّاب يساعدك في الوصول إلى عملائك

طريقة كتابة محتوى إعلاني بشكلٍ جذّاب ومبتكر هو العجلة الأساسية المحرّكة لإنجاح حملتك الإعلانية والتّرويج لعملك الخاص، فالكتابة الإعلانية المتّسقة ذات محتوى مفيد وجديد للقارئ و يحمل في طيّاته قيمة محترمة، ومكتوب بلغة سليمة وواضحة، يعد أمر في غاية الأهمية وحجر الأساس الذي سيكسبك ثقة القارئ وتكوين صورة إيجابية في ذهنه حول علامتك التجارية، فإن تعلّمت كيفية كتابة محتوى إعلاني احترافي وأتقنت قواعد اللغة وطرق استهداف الجمهور وجذبه تكون قد قطعت نصف الطريق إن لم يكن كلّه.

لا شكّ أنك تتساءل الآن ماذا يجب أن تفعل لكي تحقق ذلك؟

في هذا المقال، سنجيبك على كل الأسئلة التي تدور في ذهنك بدءاً من تعلّم قواعد طريقة كتابة محتوى إعلاني مميز، مروراً بمقارنة بين كتابة الإعلانات وبين كتابة المحتوى، وانتهاءً باستراتيجيات ونصائح حتى تصبح كاتب إعلانات محترف.

طريقة كتابة محتوى إعلاني - شبكة مقالك

طريقة كتابة محتوى إعلاني ناجح

إن كيفية كتابة محتوى إعلاني ناجح، تتطلب أنامل إبداعية خبيرة وكاتب محتوى لديه رؤية في عدّة مجالات وإلمام بقواعد اللغة لابتكار محتوى فريد وطرح أفكار ملفتة وجديدة وفعّالة في مجال الترويج.

كتب بيل غيتس في مقال نُشِر على موقع مايكروسوفت عام 1996 بعنوان “المحتوى هو الملك”، ومنذ ذلك اليوم أصبحت هذه الجملة من الأعمدة الأساسية في التسويق الإلكتروني بأنواعه العديدة (نصوص، صور، فيديوهات، رسوم بيانية…الخ).

لذا من الضروري اتّباع عدّة خطوات من أجل طريقة كتابة محتوى إعلاني احترافي وإنشاء محتوى إعلاني ناجح، وهي كالتّالي:

اقرأ أيضاً  Google AdSense وطريقة استخدامه والاستفادة منه

  1. حدّد جمهورك المستهدف في حملتك الإعلانية
  2. حدّد نوعية الوسيلة التي ستقوم بالكتابة لها، فمثلاً أسلوب كتابة المحتوى الإعلاني للراديو يختلف عن أسلوب الكتابة للتلفزيون ويختلف أيضاً عن أسلوب الكتابة للسوشال ميديا والمدوّنات، حيث أن كل وسيلة لها نمط كتابة معيّن يختلف عن بقية الوسائل.
  3. أما الخطوة الثالثة من طريقة كتابة محتوى إعلاني، فيها ستبدأ بكتابة الخطوط الأساسية للإعلان بصيغة جذابة بسيطة تُخاطب بها مخيّلة القارئ وتجذبه لقراءة إعلانك أو سماعه وفي الوقت ذاته يفهم جوهر الإعلان والرسالة المراد إيصالها من خلاله، مع ضرورة التركيز على أن تكون التعبيرات المستخدمة في الإعلان شائعة لدى الناس في حياتهم اليومية وعدم تشتيت انتباههم بحشو نصوص زائدة لا فائدة منها.
  4. احرص على كتابة فوائد المنتج الذي تقوم بالإعلان عنه لا على المزايا، فالناس ينجذبون إلى المنتجات التي تساعدهم على معالجة مشاكلهم و لا تطيل في تلميع ما تقدمه بشكل مبالغ فيه.
  5. اجعل إعلانك واقعياً قدر الإمكان وتجنّب ذكر مزايا غير موجودة في المنتج الذي تسوّق له، فهذا سيؤثر على علامتك التجارية بشكل سلبي جداً وتفقد ثقتها وصدقها لدى الجمهور.

الفرق بين كتابة الإعلانات وبين التسويق بالمحتوى

إن كيفية كتابة محتوى إعلاني تختلف عن التسويق بالمحتوى ولا يمكن الخلط بينهما، فلكل منهما أهداف وأغراض معيّنة، فمثلاً تعتمد استراتيجية إنشاء محتوى إعلاني على كتابة نصّ إعلاني قصير مؤثر عالي القيمة لإقناع العملاء على الشراء وزيادة المبيعات، ويمكن عرضه بأشكال عديدة ومتنوعة  في مختلف القنوات، سواء كتابة نصيّة في المدونات أو رسائل البريد الإلكتروني أو اللوحات الإعلانية أو على وسائل التواصل الاجتماعي، أو على هيئة مدونات صوتية (البودكاست)، أو حتى في مقاطع الفيديو.

ويتميّز هذا النوع بأنه يخاطب العملاء بشكل مباشر بهدف دفعهم لاتّخاذ إجراء شراء منتج أو تجربة خدمة، أو التّرويج للعلامة التجارية وزيادة مبيعاتها.

اقرأ أيضاً  التسويق عبر يوتيوب - دليلك الشامل لحملة إعلانية ناجحة

بينما التسويق بالمحتوى يعتمد على كتابة محتوى لتسويق العلامة التجارية وزيادة وعي الجمهور فيها، ويقوم المحتوى في هذه الحالة بتقديم المعلومات المفيدة للقارئ ويساعده على زيادة المعرفة واكتساب مهارات جديدة ويكون على شكل مقالات أو مدوّنات أو نشرات صحفية أو حتى منشورات على الشبكات الاجتماعية، وعادةً ما يكون أطول من محتوى الإعلانات، وهدفه الأساسي هو جذب عملاء محتملين  وتحويلهم إلى عملاء فعليين وزيادة ولائهم ووعيهم بعلامتك التّجارية.

استراتيجيات ونصائح حتّى تصبح كاتب إعلانات محترف

قد تعتقد في البداية أن طريقة كتابة محتوى إعلاني أمر بسيط وسهل لكن هذا غير صحيح، فكل خطوة من خطوات إنشاء محتوى إعلاني ناجح ومقنع تتطلّب مهارة وفن وتكتيكات يجب أن تقوم باتّباعها للخروج بنصّ إعلاني على قدر عالي من الاحترافية لجذب العملاء من خلال ما يكتبه وحثّهم على شراء المنتج الخاص بك وزيادة المبيعات وتحقيق الأهداف المنشودة منه.. وتتمثل أهم هذه الاستراتيجيات كالتّالي:

الاستراتيجية الأولى:

ركّز على كتابة عناوين جذابة

إن كيفية كتابة محتوى إعلاني ناجح تتمثل بكتابة عنوان جذاب وقوي، فالعنوان هو رجل التسويق الأول الذي يعمل على جذب العملاء لقراء محتوى الإعلان بشكلٍ كامل، فمن خلاله يحدّد القارئ إن كان محتواك يستحق القراءة أم لا، و كلّما كان العنوان جذّاب، صادق، مؤثّر  كلّما تحمس جمهورك المستهدف وتجعله يتفاعل معك بصورة أكبر وتثير  فضوله ليعيد قراءة الإعلان كلمة كلمة.

الاستراتيجية الثانية:

خاطب عاطفة القارئ

غالباً ما ينجذب القرّاء أو العملاء إلى الإعلان الذي يحوي تعابير وكلمات تخاطب مشاعرهم و تؤثر عليهم وتدفعهم لاتخاذ قرار بشراء منتجك، وبحسب دراسة  أجريت على 1400 دراسة حالة ناجحة للحملات الإعلانية أوضحت أن الحملات التي تم فيها استخدام المحتوى العاطفي لها تأثير أكبر بنسبة 31% مقارنةً بنسبة نجاح الحملات التي لم تعتمد أي محتوى عاطفي  والتي بلغت نسبة تأثيرها 16% فقط.

اقرأ أيضاً  محتوى مواقع التواصل الاجتماعي- مهارات وأنواع

الاستراتيجية الثالثة:

التركيز على الفوائد وليس الميزات

إن طريقة كتابة محتوى إعلاني ناجح وفعّال تعتمد بشكل أساسي على تقديم ما يريده المستخدم في النهاية، فالعملاء ينجذبون إلى المنتج الذي سيساعدهم في حلّ مشكلاتهم وكيف يمكن أن يساعده منتجك في تلبية حاجاتهم، فالمستخدم لا يهمّه تلميع علامتك التجارية والمنتج بشكل مبالغ فيه، بل يجذبه المنتج الاقتصادي و العملي الذي يرجع عليه بالفائدة ويساعده على خفض التكاليف دون نقص احتياجه.

في النهاية، إن كيفية كتابة محتوى إعلاني بشكل مبتكر وفعّال أمر في غاية الأهمية لتتمكن من مخاطبة عملائك بالشكل الصحيح وتحقيق ما تصبو إليه، كنّا قد قدّمنا لك في هذا المقال بعض النصائح والاستراتيجيات الواجب عليك أخذها في الاعتبار عند بدء حملتك الإعلانية، ففكر في كل خطوة من الخطوات السابقة جيداً و اعرف كيف تطبّقها على جمهورك المستهدف بشكل احترافي.. نتمنى لك الحصول على نتائج جيدة وأن نكون قد حقّقنا لك الفائدة في طريقة كتابة محتوى إعلاني.