صناعة محتوى رقمي تعليمي_تميز واحتراف

يعتبر التعليم الالكتروني اليوم هو أداة التعلم الصحيحة والمتطورة بكافة أنحاء العالم، وهذا يدل على حضارة واحتراف وخاصةً في ظل جائحة الأمراض التي تحدث اليوم في العالم، في مقال اليوم سنتحدث عن أهمية صناعة محتوى رقمي تعليمي وما هي الأساليب الصحيحة لمحتوى الكتروني احترافي ومميز.

صناعة محتوى رقمي تعليمي
صناعة محتوى رقمي تعليمي

أهمية صناعة محتوى رقمي تعليمي:

من خلال الدراسات التي تحدث يوماً بعد يوم والتي تنشر هنا وهناك عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تطورت النظرة إلى الطرق التعليمية الالكترونية بنظرة إيجابية وأصبحت أساسية وضرورية في يومنا هذا، وأصبحت المعلم الأشهر فهي تعد اليوم صناعة محتوى رقمي تعليمي أمر هام للغاية وهي من أهم الصناعات الحالية، بالإضافة إلى أنها مصدر ربح كبير لكافة المؤسسات والعالم بأكمله.

من هم أبرز صنّاع المحتوى الالكتروني:

هو الشخص المسؤول عن إنتاج المحتوى الذي يستحق المشاهدة والمتابعة سواء كان مكتوب أم مقروء أم مسموع، كالفيديوهات والصور، أو الكتابة لتحقيق مستوى مرموق لأي علامة تجارية أو مؤسسة تعليمية أو مؤسسة حكومية أو خاصة.

أهم وظائف صناعة محتوى رقمي تعليمي المميز:

  1. أن يكون هناك محتوى موقع إلكتروني كالتعريف عن الشركة أو العلامة التجارية أو شرح عن آلية التعامل معهم، بالإضافة إلى الخدمات التي يقدمونها أي جميع الخدمات التي تمتاز بفن التواصل مع العملاء.
  2. يجب أن تكون المقالات ذات جودة عالية التي تدل على أصحاب الخبرة والتخصص في هذا المجال ينعكس على تنوعهم في الأسلوب وعرض الفكرة بطريقة بسيطة وسهلة ومحفزة للشراء والاطلاع أيضاً.
  3. الإعلانات هذه خطوة تتمتع بتحفيز المتابع لشراء المنتجات أو متابعتها أو الاشتراك فيها بشكل مستمر من خلال ذكر ميزات المنتج فتخصص صناعة محتوى رقمي تعليمي جداً هام ودقيق.
  4. محتوى الفيديوهات أمر هام للغاية في إيصال الفكرة بطريقة جديدة وهو ما يرفع مستوى الشركة أو المؤسسة التعليمية لوجود آلية الشرح فيها بالإضافة إلى وجود مرفقات بالصور التوضيحية وهو ما يعتبر من أهم الأشياء بعد صناعة محتوى رقمي تعليمي لأهميته ولسرعة انتشاره.
  5. وصف العرض مهما كان نوعه بطريقة منوعة بهدف جذب العملاء، وكلما سعيت إلى تطوير المنتج كلما زاد عدد العملاء بالمتابعة مع تدارك سلبيات المنتج إن وجد.
  6. آلية التسويق هامة جداً وهي من المهام التي يجب اتقانها، ولا تقل أهمية عن كتابة المحتوى الجيد ويتطلب هذا الأمر سابقاً عملية بحث على المواقع الالكترونية لفهم المحتوى المطلوب بشرط أن يكون متكامل من كافة الجهات، بالإضافة إلى التنوع في أسلوب عرض الفكرة، ولا تنسى أنه يجب كتابة المحتوى وفقاً لمعايير تحسين محركات البحث، أي كلما كان موافقاً للشروط والمعايير المعروفة في محركات البحث.
  7. التنسيق والتعامل مع مؤسسات أخرى داعمة بالإضافة للتنسيق مع خبراء في التصميم مواقع الويب، والاستفادة من مقترحات الشرائح المستهدفة بهدف التطوير والتحسين ومرجعة كافة المحتوى قبل النشر من كافة الجوانب فهذا عنصر هام يجب الانتباه عليه في صناعة محتوى رقمي تعليمي.
اقرأ أيضاً  جوجل أدسنس_معك في كل أنحاء العالم

أبرز أمور صناعة محتوى رقمي تعليمي الاحترافي:

  1. وضوح الهدف الأساسي للمحتوى لئلا يحدث تشتت للمتابع والمستخدم.
  2. تناسق المحتوى بكلمات بسيطة وسهلة لسهولة الحفظ.
  3. وجود كافة الأدوات التي توفر صناعة محتوى رقمي تعليمي أي تحويل الأفكار إلى محتوى رائع رقمياً وحتى في البرامج أيضاً.
  4. وإن أردت أن يصبح محتواك أكثر متابعة واحترافية يجب أن يستفيد منه كافة الشرائح وأولهم المدرسين والطلاب فهو أصبح يعتبر لهم منصة الكترونية للمعرفة والتعلم عن بعد، ولا تقل أهمية عن أي محتوى آخر وهذا يرفع مستوى المجتمع ويطوره وهذا ما أثبتته صناعة محتوى رقمي تعليمي في مدى أثره وتأثيره والتجارب الناجحة التي يسجلها يومياً وفق احصائيات وبيانات عالمية التي تتحول يوما ً بعد يوم إلى أرقام.
  5. الكتابة بلغة سليمة سهلة مبسطة واضحة يستطيع كافة الأعمار فهمها مع الانتباه إلى الأخطاء الإملائية يجب تدقيقها جيداً قبل النشر، الدقة مطلوبة جداً في صناعة محتوى رقمي تعليمي.
  6. تحديد الهدف الرئيسي من المحتوى مما يساعد العملاء والمتابعين  على فهم المحتوى وسهولة التعامل معه بشكل أسرع، وهنا يصبح عدد الزيارات للموقع بشكل أكبر ويحقق نسبة مبيعات، كلم كانت الدقة والجودة عالية محددة كانت النتائج أقرب للاحترافية.
  7. تجهيز الكلمات المفتاحية والتي من الممكن أن يبحث عنها العملاء في محركات البحث أي الأكثر استخداماً.
  8. تحليل احتياجات العملاء والمتابعين لاختيار نوعية المحتوى الجيد الذي يحقق مطالبهم فهذا يمنح تدفق الأفكار الجيدة لديهم وتنشيط وتحفيز أفكارهم أكثر لمشاركتك بها.
  9. متابعة المنافسين ليس تقليداً لهم بل لمواكبة التطور معهم ومعرفة مكامن القوة لديهم والعمل عليها، من خلال إبراز محتوى بسيط لكنه عميق البحث والمعاني وهنا تستطيع جذب متابعين جدد وعملاء وشريحة أكبر من السابق.
  10. متابعة أشهر وأهم المستجدات على جميع أنواع لمحتوى لتقديم أفضل المعلومات والمحتوى المميز لعملائك وهذا يدل على تقديرهم واحترام عقولهم أيضاً.
اقرأ أيضاً  صناعة المحتوى في مواقع التواصل الاجتماعي

أهم النصائح والميزات في صناعة محتوى رقمي تعليمي:

  1. أن يكون المحتوى فيه بنيتين أساسيتين هما المعرفية والطرائقية أي يجب أن تكون المعلومات واضحة في لشرح ومبسط بطريقة طرح سهلة بحيث تسهل على الطالب البحث والمعرفة والتعلم.
  2. من أفضل الميزات في صناعة محتوى رقمي تعليمي أنه يهتم بأكثر الجوانب التي تساعد على تنمية فكر الطالب ومعرفته أيضاً، بالإضافة إلى تعديل السلوك والتوجيه بطريقة سليمة، ويمكنه من ربط المنهاج مع بيئته والبيئات المختلفة الأخرى، ويراعي قدرات الطلاب من الناحية القوة والضعف
  3. يحتوي على استراتيجية في التعامل مكملة لدور المعلم كأجهزة الكمبيوتر والألواح الالكترونية، بالإضافة إلى مواكبة التطور والتعلم وتقويم الأساليب التعليمية عن السابق.
  4. نشر الثقافة الحاسوبية بين الطلاب بالإضافة إلى ميزة وجود الطلاب والمعلمين الدائم وبهذا نكون قد وجدنا حل لمشكلة الغياب لديهم.
  5. وضع روابط لدى الطلاب من أجل البحث والمعرفة بشكل أكبر وأصبحنا نركز على ضرورة التعلم الذاتي.
  6. أصبح دور المعلم المرشد والموجه وليس كالسابق دور الملقن.
  7. سهولة النشر للمنهاج عن طريق الانترنت فهذا يجعل الفائدة تعود على الجميع الطلاب والمعلمين والمشرفين وأولياء الأمور والكادر الإداري.
  8. مرونة التعلم بطريقة الكترونية تعطي الاستفادة من عامل توفير المكان والزمان.
  9. التقييم المباشر لأداء المعلمين وفق معايير عالمية تعليمية ISTE.
  10. تطوير الأداء وحل لكافة المشكلات التي قد تطرأ أثناء الحصص الدراسية وهذا هو الهدف الأساسي في صناعة محتوى رقمي تعليمي.

إلى هنا ونكون قد أنهينا مقالنا اليوم والذي تحدثنا فيه عن أهمية صناعة محتوى رقمي تعليمي مع تقديم أفضل النصائح والميزات التي يمتاز بها التعليم الالكتروني، وأبرز الأمور لتي تجعل المحتوى أقرب للاحترافية بطريقة إبداعية، من مقالك نتمنى لكافة المعلمين والطلاب كل التوفيق والنجاح والتألق المستمر.

اقرأ أيضاً  صناعة المحتوى التسويقي الناجح بتطبيق 5 خطوات بسيطة