التسويق من خلال الإنترنت – دليلك الشامل لإنشاء حملة إعلانية ناجحة

التسويق من خلال الإنترنت أو التسويق الإلكتروني هو مجموعة من الأنشطة والعمليات التّرويجية والحملات التسويقية التي يتم تنفيذها بغرض التّرويج لخدمة أو منتج معيّن من خلال شبكة الإنترنت التي تضم العديد من الأدوات والقنوات المتنوعة للتّسويق من خلالها، كالتسويق عبر انستغرام  والتسويق عبر فيس بوك و سناب شات و تويتر والتسويق عبر مواقع التواصل الإجتماعي بشكل عام، بالإضافة إلى منصّات المحتوى المرئي مثل يوتيوب وأيضاً الوسيلة التسويقية الأقوى وهي التسويق عبر محركات البحث.

ويهدف التسويق بشكلٍ عام إلى زيادة الوعي بعلامتك التجارية واستقطاب عملاء جدد وزيادة عدد الزيارات إلى موقعك الإلكتروني وبالتّالي زيادة عائد الاستثمار وتحقيق الأرباح.. في هذاالدّليل سنتناول مجموعة من القواعد والإستراتيجيات التّرويجية التي من شأنها أن تساعد في نجاح الحملات الإعلانية والتسويق عبر الإنترنت.

التسويق من خلال الإنترنت شبكة مقالك

أدوات التسويق عبر الإنترنت

في ظلّ التطوّر التكنولوجي الحديث الذي يشهده العالم، أصبح الإنترنت ضرورة وحاجة ملحّة لا يمكن الإستغناء عنه في شتّى المجالات، وقد اكتسح التسويق من خلال الإنترنت الأسواق التجارية وسبق نظيره التسويق التقليدي بأشواط  كبيرة نظراً للميّزات الرائعة التي يحتويها والوسائل المتعدّدة المتاحة به و التي يحتاجها كل أصحاب الأعمال.

والأنشطة التجارية للتّرويج لمنتجاتهم وخدماتهم.. ولذلك قرّرنا أن نقدّم لكم في هذا الجزء من المقال أهم وسائل وتقنيات التسويق عبر الإنترنت وهي:

التسويق عبر كتابة المقالات

يعدّ التسويق عبر كتابة المقالات أو التدوين أداة هامّة للوصول إلى الجماهير واستقطاب العملاء، ولكن يتوجّب أن تمتلك مهارات كتابية إبداعية وأن تكون ملمّاً بقواعد الصرف واللغة، فمهمّتك الأساسية هنا ككاتب محتوى هو خلق محتوى نصّي مؤثر مكتوب بلغة جيدة وبشكل متناسق ومقبول قدر الإمكان لجذب الجمهور وتحفيزهم على قراءته.

اقرأ أيضاً  محتوى موقعك الالكتروني 9 خطوات لموقع احترافي

واحرص على أن يكون مقالك سلساً و ممتعاً ومكتوب بلغة مفهومة وأسلوب جذّاب، وأن يكون طوله متوسط ليس بالقصير جداً ولا بالطويل جداً..(خير الأمور أوسطها).

التسويق عبر الفيديو

يتفرّد في هذا النوع بالدّرجة الأولى منصّة  يوتيوب الشهيرة، هذه المنصّة الهائلة كفيلة بأن تصل بعلامتك التجارية أو نشاطك الذي تقدّمه إلى العالمية وتحقق أقصى انتشار والوصول إلى ملايين الجماهير حول العالم فيما لو أحسنت استثمارها و أتقنت التعامل مع أدواتها بشكل احترافي وفعّال.

وإن التّسويق عبر الإنترنت من خلال المحتوى المرئي (الفيديو) يعدّ من أقوى أنواع الترويج في الوقت الحالي لا سيّما إذا كان انتاجه احترافي ومبتكر وذو جودة عالية، حيث أشارت الدراسات التسويقية إلى أن نسبة مشاركة محتوى الفيديوهات على مواقع التواصل الإجتماعي بشكل عام  تزيد بمعدّل 1200% عن مشاركة المحتوى المكتوب ومحتوى

الصّور.

التسويق عبر مواقع التواصل الإجتماعي

 واحد من أبرز أشكال التسويق من خلال الإنترنت وأكثرها استخداماً، و أصبحت الكثير من الشركات والأنشطة التجارية الناشئة والكبيرة تعتمد عليه في التسويق عن خدماتها ومنتجاتها.

ويتميز التسويق عبر السوشال ميديا بالإنتشار السريع وجذب المزيد من الزوّار، وأيضاً يتيح لك التسويق والتّرويج بأكثر من طريقة واستراتيجية، وتختلف الوسيلة باختلاف جمهورها والميزات المتوفرة في كل منصّة، فمثلاً التسويق عبر فيس بوك يتم الترويج فيه غالباً بالمحتوى المرئي والمكتوب (صور – فيديوهات – نصوص ومقالات)، والتسويق عبر انستغرام يتم فيه استخدام الصور والفيديوهات القصيرة وتقنية البث المباشر كوسيلة ترويجيةمحببة لدى روّاده، أما التسويق عبر تويتر فجمهوره لا يفضّل المقالات الطويلة وإنما يميل إلى التغريدات النصيّة القصيرة ومشاهدة الصور ومقاطع الفيديو ومشاركتها.

التسويق عبر محركات البحث الـ SEO

هو نوع آخر من التسويق الإلكتروني والتسويق عبر الإنترنت، ويهدف إلى تحسين أرشفة محرّكات البحث لموقعك لظهوره في الصفحات الأولى من عمليات البحث التي يقوم بها الزوّار، وينقسم التسويق عبر محرّكات البحث إلى نوعين:

اقرأ أيضاً  التسويق عبر يوتيوب - دليلك الشامل لحملة إعلانية ناجحة

  • الأول وهو النوع المجّاني يعرف بتهيئة المواقع لمحرّكات البحث SEO  ويتم فيه التّركيز على المحتوى الداخلي للموقع والربط بين الكلمات المفتاحية الرائجة ذات صلة بمجالك والمحتوى الذي تقدّمه لتحسين ظهور متجرك في النتائج الطبيعية والأوليّة لمحركات البحث.
  • أما النوع الثاني هو النوع المدفوع ويسمّى بإعلانات النقرة أو  “الدفع بمقابل النقرة” وفيه يقوم محرك البحث بإقتراح موقعك للمستخدمين في النتائج أو الصفحات الأولى لعمليات البحث بعد أن تقوم بدفع المال مقابل كل نقرة تتم على إعلانك من قبل الزوّار.

استراتيجيات لنجاح  التسويق من خلال الإنترنت

الإستراتيجية الأولى:

ابدأ بالتخطيط

إن نجاح حملتك الترويجية والتسويق من خلال الإنترنت يتطلب وجود خطة محكمة تحدّد فيها أهدافك من الحملة التسويقية ونوعية المحتوى الذي ستنشره ومن هي الفئة المستهدفة، بالإضافة إلى تحديد وسائل التواصل المستخدمة ووضع ميزانية محدّدة في حال كنت ترغب بالتسويق المموّل.

الإستراتيجية الثانية:

قم بدراسة منافسيك

إن السّوق التجارية لا تخلو من وجود المنافسات الشرسة بين العلامات التجارية، وتأتي أهمية هذه الخطوة في تحفيزك لتقديم خدمات أو منتجات مبتكرة ومختلفة عمّا تقدّمه الشركات المنافسة لك، وذلك لضمان التميّز وجذب أكبر عدد ممكن  من العملاء وتحقيق أهدافك الترويجية من عملية التسويق عبر الإنترنت.

الإستراتيجية الثالثة:

حدّد الميزانية المناسبة لحملتك الإعلانية

إن جميع حملات التسويق من خلال الإنترنت و التسويق بشكل عام، تتطلب وضع ميزانية دقيقة حول النفقات التي سيتم إنفاقها على حملات التسويق الإلكتروني لتجنب حدوث المشاكل أثناء الإعداد للحملة.

الإستراتيجية الرابعة:

تقييم أداء حملاتك الترويجية

إن تقييم أداء حملاتك في التسويق من خلال الإنترنت ومراقبة جودتها وقياس ردود فعل الجماهير تجاهها، يعدّ أمر في غاية الأهمية لتحقيق الأهداف التسويقية المنشودة والحصول على أفضل النتائج من خلال التسويق عبر الإنترنت.

اقرأ أيضاً  الحملات التسويقية الناجحة ومدى تأثيرها على نجاح أي مشروع

الخلاصة:

عزيزي القارئ، بإمكانك أن تبدأ التسويق الإلكتروني والتسويق من خلال الإنترنت بنفسك وتقوم بجمع معلومات وافية متعلقة بمجال عملك أو نشاطك التجاري، نعلم جيداً أن التسويق عبر الإنترنت ليست بالعملية السهلة وإنما يتطلب جهوداً تسويقية مكثّفة ومعلومات واسعة في هذا المجال، قد تشعر ببعض الملل والخيبة في البداية، لكن لا تيأس وتحلّى بالصبر واعمل على تطوير أدواتك وأساليبك الترويجية على نحو إبداعي مبتكر باستمرار فالإبداع والإبتكار هما سر نجاح كل الحملات الترويجية والتسويق من خلال الإنترنت.