تطبيقات الجوال  – تعرّف على ميزاتها و أهم أنواعها

تطبيقات الجوال بأنواعها و أشكالها العديدة والمتنوعة باتت متداولة بشكلٍ كبير في وقتنا الحالي تزامناً مع الإنتشار الكبير لأجهزة المحمول والهواتف الذكية حول العالم، حيث تقدّر نسبة الأشخاص الذين يمتلكون هواتف ذكية حوالي 90% من سكان العالم، ونظراً للتطور التكنولوجي الكبير الذي نشهده توجّه العديد من أصحاب الأعمال والأنشطة التجارية لـ التسويق عبر تطبيقات الجوّال لتطوير أعمالهم ودعم علامتهم التجارية لدى المستهلكين، كما تتجه بعض الشركات لتطوير برامج الجوال الخاصة بمشروعها التجاري وتوليد المزيد من الأرباح..

  • فما هي فوائد تطوير الشركات لـ تطبيقات الهاتف المحمول الخاصة بها؟
  • وما هي أهم المعايير التى تساعد على نجاح التطبيقات ؟
  • وما هي أنواع تطبيقات الجوال و أشهر لغات البرمجة لتطويرها؟

مقالنا اليوم سيجيبك على ذلك.

 

تطبيقات الجوال شبكة مقالك

ما هي تطبيقات الجوّال؟

هي عبارة عن برمجية يتم إنشائها وتصميمها للإستخدام على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بشكلٍ يتوافق مع مختلف أنظمة تشغيل الهواتف المحمولة مثل  Android و iOS و Windows Mobile، ومن ثم يتم وضعه في أسواق التطبيقات الخاصة بأنظمة التشغيل حتّى يتمكن العملاء والمستخدمين من تحميله على هواتفهم المحمولة والإطّلاع على محتويات البرنامج والخدمات المتوفّرة فيه، ويظهر هذا التطبيق على شكل أيقونة على الجوّال بمجرد الإنتهاء من تحميله.

ما هي فوائد تطوير الشركات  لـ تطبيقات الجوال الخاصة بها؟

نظراً للتطوّر التكنولوجي والرقمي الهائل الذي نعيشه في الوقت الحالي، أشارت الدراسات إلى أن نسبة الأشخاص الذين يمتلكون هواتف ذكية و يبحثون عن المنتجات والخدمات عبر شبكة الإنترنت تشكّل حوالي 80% وأكثر، 27% منهم يبحثون عن برامج الجوال المتّصلة بالخدمات و المنتجات التي يرغبون بالحصول عليها، لذلك أصبح العديد من روّاد الأعمال يتّجهون نحو تطوير تطبيقات الجوّال الخاصة بعلامتهم التجارية لما لها من فوائد كبيرة و تأثير مباشر على مستقبل منتجاتهم وانشطتهم التجارية، وهي كالتّالي:

اقرأ أيضاً  التسويق عبر الإنستغرام - دليلك الشامل لإنشاء حملة إعلانية ناجحة

  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية

تكمن أهمية وجود برامج الجوّال الخاصة بالمشاريع التجارية و الشركات  في زيادة الوعي بالعلامة التجارية و تكوين صورة ذهنية لدى العملاء عن الشركة أو المنتج وتعزيز التواصل الفعّال معهم، وتستطيع أيضاً إرسال إشعارات الخصومات و العروض ترويجية داخل تطبيقات الهاتف المحمول للحفاظ على تفاعل المستخدمين والإحتفاظ بهم كعملاء دائمين.

  • التواصل المباشر مع العملاء

تعمل تطبيقات الجوّال على زيادة إمكانية الوصول للعملاء و تعزيز التواصل معهم بشكل مباشر و التعرّف على آرائهم ومقترحاتهم و معالجة مشاكلهم، من خلال وجود ميزة الدعم  أو المراسلة ضمن التطبيق الخاص بمشروعك مما سيساعدك في بناء هوية وصلة قوية بينك وبين العميل.

  • زيادة المبيعات

تساعد برامج الجوّال على زيادة المكاسب والأرباح للأنشطة التجارية لأنها  توفّر سرعة عملية البيع و الشراء بسهولة وسلاسة، فمثلاً  سلسلة دومينوز بيتزا الشهيرة في المملكة المتحدة زادت نسبة مبيعاتها بمعدّل 28% بعد إصدارها لـ تطبيق الهاتف المحمول الخاصّ بها و أصبحت أكثر دقة وانتاجية عما كانت من قبل.

  • مصدر دائم للبيانات والمعلومات

واحدة من أهم فوائد امتلاك تطبيقات الجوّال الخاصة بالعلامات التجارية  أنها تمكّن صاحب المشروع من التعرف على عملائه وخصائصهم الديموغرافية (الفئة العمرية – الجنس – موقعهم الجغرافي..الخ)، والتعرّف على احتياجاتهم و تحديد المناطق الجغرافية الأكثر ربحية للتحسين من منتجاتك وخدماتك، وتلبية احتياجات العملاء بشكل أكثر فاعلية.

معايير نجاح تطبيقات الجوّال

المعيار الأول:

تحديد الهدف من التطبيق بوضوح

لا بدّ من تحديد الهدف من برامج الجوّال بدقّة ووضوح، فإن قمت بتحديد الهدف تستطيع تحديد الجمهور المستهدف الذي يهتم بتطبيق علامتك التجارية أو شركتك وما تقوم بإنتاجه من خلاله، وبالتّالي ضمان وصول التطبيق إلى جميع العملاء المهتمين بنجاح .

اقرأ أيضاً  التسويق عبر مواقع التواصل الإجتماعي - كيف تصل إلى العملاء؟

المعيار الثاني:

سهولة الإستخدام

من أهم معايير نجاح تطبيقات الجوّال  أن تكون سهلة الإستخدام غير معقّدة وتشرح طريقة استخدام التطبيق حتى تستطيع كلّ الفئات العمرية من التعامل معها بسهولة، حيث أن البساطة في طريقة تقديم الخدمات والمنتجات ضمن برامج الجوّال من أكثر الأشياء التي تجذب العملاء وتجعلهم يشعرون بالإرتياح عند استخدام التطبيق وتحفّزهم لتحميل التطبيق، كما أنها تزيد من فرصة الإحتفاظ بهم كعملاء دائمين.

المعيار الثالث:

سرعة التحميل والإستجابة

لا بدّ من مراعاة هذا المعيار أثناء القيام بعملية تصميم تطبيقات الجوّال، حيث أن سرعة تحميل التطبيق وسرعة الإستجابة فيه للأوامر من أهم عوامل جذب المستخدمين لتحميل التطبيق والتعامل معه دون ملل الإنتظار كما هو الحال في بعض تطبيقات الجوال البطيئة التي تتسبّب بنفور الكثير من مستخدميها وتجعلهم غير قادرين على التعامل معها.

المعيار الرابع:

التطوير والإبتكار

لا بدّ من أن تقوم الشركة التي قامت بتصميم التطبيق بتطوير البرنامج وتحديثه بشكل مستمر ودوري، فالمستخدمين يبحثون دوماً على التجديد والتحديث وإدخال ميّزات جديدة على برامج الجوّال، ويتم ذلك من خلال خدمة الدعم الفني من قبل الشركة المصمّمة.

ما هي أنواع تطبيقات الجوال؟

تُقسم أنواع تطبيقات الجوّال من حيث طريقة البرمجة والعرض إلى خمسة أنواع هي :

  • تطبيقات Native
  • تطبيقات الويب
  • تطبيقات الأيونيك
  • تطبيقات الألعاب
  • تطبيقات الكتب الإلكترونية

لغات برمجة تطبيقات الهاتف المحمول

  • لغة الجافا: تستخدم هذه اللغة البرمجية لبرمجة تطبيقات الجوّال التي تعمل بنظام أندرويد ويتم رفعها على متجر غوغل بلاي.
  • لغة كوتلن: تستخدم هذه اللغة البرمجية لبرمجة برامج الجوّال ويتم رفعها على متجر غوغل بلاي كما هو الحال في في لغة الجافا، إلا أن ما يميزها هو أنها أكثر تطوراً وسرعة في تنفيذ الأكواد والعمليات البرمجية،  وأكثر سهولة في الإستخدام والبرمجة.
  • لغة xml: تستخدم هذه اللغة البرمجية لبرمجة الواجهات الرسومية والأشكال والأيقونات الظاهرة للتطبيقات على الهواتف الذكية.
  • لغة سويفت: تستخدم هذه اللغة البرمجية لبرمجة تطبيقات الهاتف المحمول التي تعمل بنظام ios ويتم رفعها على متجر آبل ستور.
اقرأ أيضاً  التسويق عبر محركات البحث - دليل المبتدئين في إشهار المواقع

أخيراً، تعتبر  استراتيجية تسويق الأعمال  والأنشطة التجارية عبر برامج الجوال من أهم الإستراتيجيات للوصول السريع والمباشر للعملاء المحتملين، فاحرص على تصميم وبرمجة تطبيقات الجوال مميزة لعلامتك التجارية أو نشاطك التجاري حتّى تتمكن من فتح سوق جديد لمتجرك و أيضاً ضمان وجود عملاء دائمين.. وبهذا نكون قد وصلنا إلى الختام، نتمنى أن تكون قد إستفدت من المعلومات التي قدمناها لك في مقالنا اليوم تطبيقات الجوّال.