التسويق بالعمولة affiliate marketing – الدليل الشامل

في الواقع، إن التسويق بالعمولة affiliate marketing، هو كنز حقيقي لكل شخص يسعى لتغيير حياته للأفضل، فهو يفتح آفاقاً رائعةً لتسويق المنتجات والخدمات التي تكون موجودة بالفعل في الأسواق، وهذه المنتجات أو الخدمات تمتاز بشهرة كبيرة ويكثر عليها الطلب في الأسواق، فيمكن تحقيق الكثير من الأرباح من خلال تلك المنتجات والخدمات، وهنا الفرص الربحية تكون غير محدودة، وسنقوم بتوضح كل ما يخص التسويق بالعمولة affiliate marketing من الصفر وبالتفصيل في هذا المقال.

التسويق بالعمولة affiliate marketing

فهرس المقالة

فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing:

إن فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing، مبنية على أسس عديدة وتعتمد على عدد من الجوانب والنقاط الهامة، إضافةً إلى أنها تتحلى بأدوات تساعدة على إنجاز تلك الفكرة، وكل شخص يرغب بالدخول إلى عالم التسويق بالعمولة، عليه أن يكون ملماً بتلك المبادئ والنقاط والأدوات بشكل جيد، وكلما كانت معرفته بها أكثر كلما زادت فرصته لزيادة الربح وابتكار الأفكار التي تساهم في ذلك.
وهذا المقال سوف يكون موجهاً للأشخاص الذين تنطبق عليهم الصفات التالية:

  • الأشخاص الذين يرغبون بالعمل في مجال التسويق بالعمولة وليس لديهم أي فكرة عن هذا المجال الرائع.
  • الأشخاص الذين لديهم بعض المعلومات أو فكرة بسيطة عن مجال التسويق بالعمولة، ويرغبون بالحصول على المزيد من المعلومات الهامة التي ترشدهم إلى الطريق الصحيح.
  • الأشخاص الذين يعملون في هذا المجال ولكن يحتاجون لتطوير أنفسهم ومهاراتهم بهدف تحقيقهم المزيد من الأرباح.

تعريف التسويق بالعمولة affiliate marketing:

التسويق بالعمولة affiliate marketing هو منظومة تسويقية تقوم على مبدأ تبادل المنفعة بين صاحب السلعة أو الخدمة – سوءاً أكانت ملموسة أو غير ملموسة – وبين الشخص الذي يقوم بعملية التسويق لتلك السلعة أو الخدمة، فيمكن أن تكون بين الشخص أو المصدر المنتج والشخص المسوّق، أو بين الشخص المستورد أو تاجر الجملة والشخص المسوّق.

وفي التسويق بالعمولة يقوم الشخص المسوّق بتقديم الخدمات التسويقية للشخص الذي يملك السلعة أو الخدمة المراد بيعها، وذلك بمقابل مبلغ مادي كعمولة يتقاضاها الشخص المسوّق من مالك السلعة أو الخدمة، وذلك بناءاً على اتفاق ما يتم مسبقاً بين الطرفين.

كيف يتم مبداً التسويق بالعمولة affiliate marketing:

تبدأ فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing من قِبل الشخص المالك للسلعة أو الخدمة، والذي يقوم بفتح باب التسويق بالعمولة لما يمتلك من سلع أو خدمات ملموسة أو غير ملموسة، حيث يقوم هذا الشخص المالك بتحديد أهم المعايير والشروط التي تعمل على ضبط نظام التسويق بالعمولة المرغوب به.

يقوم الشخص المسوّق بالعمولة بتقديم طلب المشاركة في نظام التسويق بالعمولة وفقاً للمعايير والشروط التي يتم وضعها من قِبل الشخص المالك للسلع والخدمات، ومن ثم يتم قبول الشخص المسوّق أو رفضه وفقاً لمدى مطابقته للمعايير والشروط المطلوبة أو المعلن عنها.

في حال تم القبول، سوف يبدأ العمل بين الطرفين، ويقوم الشخص المالك بدفع العمولة المستحقة للشخص المسوّق من خلال وسائل عديدة مثل:

  • طرق الدفع الإلكتروني
  • الحوالات البنكية
  • البنوك الإلكترونية  وأشهرهم باي بال
  • شركات التحويل،

الهدف من إنشاء فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing:

في الواقع أن فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing، ليس وليدة عصر شبكة الإنترنت، بل هي فكرة قديمة موجودة قبل وجود شبكة الإنترنت، وهي تقوم على مبدأ تبادل المنفعة بين طرفين كما ذكرنا مسبقاً.

من المعروف أن كل شخص منتج أو مستورد أو تاجر أو بالمعنى العام مالك لسلعة أو خدمة معينة، بغض النظر عن طبيعة تلك السعلة أو الخدمة، يقوم بتسويق منتجاته وخدماته للحصول على أعلى معدل من المبيعات، ولكن مهما كانت القوم التسويقية لهذا الشخص المالك، فإنها بالنهاية تكون محدودة، ومن هذا بدأت فكرة التسويق من قِبل الغير، وكان الهدف منها زيادة رقم المبيعات لدى الشخص المالك بمقابل دفعه للشخص المسوّق عمولة محددة، وبذلك يحصل صاحب المنتج أو الخدمة على المزيد من المبيعات وبالتالي يحقق المزيد من الأرباح، والمسوّق أيضاً يحصل على عمولة مقابل عمليات التسويق بالعمولة التي قام بها.

تطوّر فكرة التسويق بالعمولة مع ظهور شبكة الإنترنت:

مع ظهور شبكة الإنترنت واتساع فكرة التسويق من خلال الإنترنت فقد تجلّت فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing بصورة أكثر وضوحاً وشمولاً، وأصبحت أكثر انتشاراً وازدهاراً مما كانت عليه في السابق، ففي السنوات القليلة الماضية أصبحت فكرة التسويق بالعمولة تغطي الكثير من الجوانب وفي جميع المجالات، من خلال التسويق عبر شبكة الإنترنت، ومنها ظهرت العديد من الشركات المتخصصة في مجال التسويق بالعمولة، والتي بدورها تعتمد على هذا النوع من التسويق بشكل أساسي، ومن ناحية أخرى ازداد وعي أصحاب العمل على فتح أسواق جيدة والعمل على مبدأ التسويق بالعمولة بشكل كبير.

بسبب اتساع فكرة التسويق بالعمولة affiliate marketing على نطاق واسع، أصبح كل صاحب عمل على الإنترنت لم يكن يستخدم هذا النوع من التسويق، أكثر  قابليّة للاقتناع بتطبيق فكرة التسويق بالعمولة، وخصوصاً عندما يجد المسوّق المناسب لمنتجاته وخدماته التي يقدمها.

بعض النقاط الهامة التي تخص التعريف بمجال التسويق بالعمولة:

  1. لا يقتصر مبدأ التسويق بالعمولة affiliate marketing على تسويق منتج أو خدمة ما، بل إنه بتجاوز ذلك ليشمل كل فعل يتم القيام به من قِبل الزائر، وذلك مثلاً: بدءاً من القيام بالاشتراك بالقائمة البريدية وانتهاءاً بإتمام عملية بيع كاملة تكون متضمنةً لكل المراحل التي ترتبط بينهما، مثل: تحميل وتثبيت تطبيق أو لعبة ما، أو الاشتراك في أحد المواقع، أو القيام بتحميل ملف أو كتاب إلكتروني، أو غير ذلك العديد من الأفعال.
  2. إن مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing هو مجال واسع ومتنوع جداً، ويندرج تحته الكثير من الأنواع الفرعية المتخصصة، لذا فإن الشركات التي تعمل بنظام “الدفع مقال الفعل” أو “Cost Per Action” والمعروفة بـ  “شركات CPA” والعديد من الشركات في مجالات أخرى كلها تندرج تحت مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing.
  3. إن كل عقد أو اتفاق يكون بين طرفين، حيث الطرف الأول هو المالك أو صاحب السلعة أو الخدمة، والطرف الثاني هو الشخص المسوّق، وهذا الاتفاق يتضمن تحقيق أهداف معيّنة مقابل الحصول على مبلغ عمولة ما، وهذا هو التسويق بالعمولة، حتى ولو تم بصفة شخصية مباشرة ودون وجود نظام معيّن من قِبل الطرف الأول.
  4. أحياناً يكون هناك طرف ثالث في نظام التسويق بالعمولة affiliate marketing، كالشركات الوسيطة التي تعرف بـ “CPA” وتعني “الدفع مقال الفعل” أو “Cost Per Action”، ولكن بشكل عام يكون الاتفاق بين الطرفين الأول والثاني بشكل مباشر، وبالحالة التي فيها طرف ثالث يتحقق أحد النظامين، إما نظام التسويق بالعمولة أو عقد عمل خاص بالتسويق ولكن بالاتفاق على صيغ أخرى.
اقرأ أيضاً  تطبيقات الجوال  - تعرّف على ميزاتها و أهم أنواعها

كيف وماذا تحتاج لتبدأ التسويق بالعمولة affiliate marketing:

قبل الشروع والبدء بالعمل في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، هناك العديد من النقاط الأساسية التي يجب أن تتحقق، وسنقوم بذكرها بالتفصيل.

  • وجود منتج أو خدمة:

يتوجب على من يرغب البدء بالعمل في مجال التسويق بالعمولة، أن يتوفر لديه أولاً سلعة ليقوم بتسويقها، وإما أن تكون منتج أو خدمة ملموسة أو غير ملموسة، وفي هذه النقطة يوصى بشدّة، أن يتم اختيار سلعة تكون محبّبة للشخص المسوق لكي يتفنن ويبدع في بيعها، وهذا بدوره سوف يعمل على تسهيل الطريق أمامه في الكثير من الأمور أثناء قيامه بالعملية التسويقية لهذه السلعة.

يمكن الحصول على السلع من خلال الشركات الوسيطة كشركات “CPA” أو من خلال المصدر الرئيسي لصاحب أو مالك السلعة، سواءاً من خلال موقعه الإلكتروني أو من خلال الاشتراك في نظام التسويق بالعمولة affiliate marketing الذي يتجه له هذا المصدر.

عندما تدخل الموقع الإلكتروني الخاص بالمصدر وترى المنتج الذي ترغب بتسويقه ولم تجد في الموقع نظام التسويق بالعمولة متاح، في هذه الحالة يمكنك التواصل مباشرة مع إدارة الموقع أو الشركة والتفاوض معهم للوصول إلى اتفاق مناسب.

يجدر بالذكر أن هناك الكثير من المواقع والمتاجر الإلكترونية المتاحة في العديد من دول العالم وفي بعض الدول العربية أيضاً والتي تتيح نظام التسويق بالعمولة، ومن هذه المواقع هو موقع جوميا الشهير.

يمكن للأشخاص المهتمين بالتعرف على موقع جوميا ونظام التسويق بالعمولة الخاص به وطرق أخرى للربح من هذا الموقع الشهير، يمكنك زيارة المقال التالي، الربح من موقع جوميا بالتفصيل.

  • الحصول على مصادر جيدة لجلب الزوار:

يجب امتلاك مصدر مناسب للحصول من خلاله على زوار مستهدفين ليتم عرض السلعة عليهم بغرض بيعهم والحصول على نسبة بيع جيدة منهم حيث يمكن أن يكون العديد من تلك الزوار هم بالأصل مهتمين بتلك السلعة وبالتالي سيقوموا بالطلب والشراء ونحصل بذلك على عملاء حقيقيين.

يمكن في بعض الأحيان الحصول على الزوار مقابل الدفع على كل زائر مهتم يقوم بعملية الشراء، وكما يمكن استهداف فئة محددة من الزوار المراد ايصال السلع إليهم، وذلك من خلال خصائصهم وسلوكهم واهتماماتهم وأعمارهم وأجناسهم وحتى موقعهم الجغرافي.

إن لمصدر الزوار دور فعّال جداً في عملية التسويق بالعمولة، وله تأثير كبير على نجاح عملية التسويق بالعمولة حيث يمكن لبعض المصادر أن تحقق أرقام كبيرة من المبيعات والأرباح.

سوف نذكر بعض المصادر  الهامة التي يمكن من خلالها الحصول على زوّار.

مصدر منصات التواصل الاجتماعي:

تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي مصدر رائع حيث يمكن من خلاله الحصول على أعداد كبيرة من الزوّار الذين يمكن أن يكون جزء كبير منهم عملاء محتملين، إضافة على إمكانية استهداف فئات محددة من المجتع على شبكات التواصل الاجتماعي بطرق مدفوعة، وذلك من خلال الحملات الإعلانية المدفوعة التي توفرها منصات التواصل الاجتماعي الإعلانية.

يمكن الإشارة إلى بعض أهم وأشهر شبكات التواصل الاجتماعي التي يتوفر فيها منصات إعلانية قوية وفعالة، مثل: شبكة فيس بوك –موقع إنستغرام – شبكة تويتر – موقع يوتيوب، كما يمكن ننصح بزيارة المقالات التالية للحصول على المزيد من المعلومات عن المنصات الإعلانية.

  • التسويق من خلال موقع إنستغرام بالتفصيل
  • التسويق من خلال شبكة فيس بوك
  • طريقة عمل إعلان ممول على الفيس بوك
  • طريقة الربح من موقع إنستغرام

مصدر محركات البحث:

تعتبر محركات البحث من أفضل مصادر الحصول على زوّار، ويعود ذلك إلى أنها هي الملجأ الأكثر شيوعاً لغالبية مستخدمي شبكة الإنترنت، فعندما يرغب مستخدم الإنترنت بالحصول على أي معلومات حول شيء معين، يلجأ مباشرةً إلى محركات البحث ويقوم بالبحث عن الشيء الذي يبحث عنه، وبالتالي تظهر له نتائج عديدة يضغط على واحدة منها ويدخل من خلالها لصفحة الهدف التي تحتوي على ما يبحث عنه هذا المستخدم.

للحصول على زوار من محركات البحث، لدينا الطريقة المجانية المعروفة، ويوجد طريقة أخرى تكون مدفوعة، أما الطريقة المجانية فيجب أن يتوفر عدد من النقاط تتم بشكل جيد، ولكن يجب امتلاك موقعاً إلكترونياً، وبعد امتلاك الموقع الإلكتروني، يجب القيام بإجراء تحسين ارشفة محركات البحث.

بعد القيام بهذا الإجراء الهام جداً يجب أن يحتوي الموقع على  محتوى مميز يجذب من خلاله العديد من الزوار ويكسب ثقة محركات البحث، وبعدها يظهر هذا الموقع في النتائج الأولى لمحركات البحث وبالتالي يحصل على عدد كبير من الزوار وبشكل مستمر.

أما بالنسبة إلى الطريقة الثانية والتي تكون مدفوعة التكلفة، فتتم من خلال القيام بإطلاق حملات إعلانية في محركات البحث ليظهر الإعلان في النتيجة الأولى من نتائج محركات البحث.

ولمزيد من المعلومات عن الحملات الإعلانية في محركات البحث، يمكنكم زيارة المقال التالي: حملة إعلانات محركات البحث غوغل

مصدر الشركات المنصات الإعلانية المتخصصة:

هناك العديد من الشركات المتخصصة في بيع قوائم عملاء أو زوّار، وهي مختلفةّ فيما بينها من حيث طريقة الدفع للحصول على زوار، وهي ثلاثة أنواع مصنفة كالآتي:

  • الدفع مقابل ظهور الإعلان.
  • الدفع مقابل مشاهدة الإعلان.
  • الدفع مقابل الضغط على الإعلان.

بعض الأدوات المساعدة في تحقيق أهداف التسويق بالعمولة:

هناك العديد من الأدوات المساعدة والمستخدمة في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، وهذه  الآدوات بدورها تساعد بشكل كبير على تحقيق الأهداف المطلوبة من العملية التسويقية، إضافةً إلى أنها تساعد على القيام بتحسين النتائج، وهي كالتالي:

وسيلة دفع إلكترونية لاستخدامها في التسويق بالعمولة:

في الواقع إن العمل في مجال التسويق في العمولة affiliate marketing يحتاج إلى رأس مال كأي مشروع أو عمل حر، ولكن هناك أفكار وحالات نادرة يمكن العمل من خلالها وتحقيق أرباح من التسويق بالعمولة بشكل شبه مجاني.

بشكل عام، عند اتخاذ القرار بالعمل في مجال التسويق بالعمولة فهذا يعني الاستثمار بالمال، وهذا بدوره يتطلب امتلاك وسيلة دفع إلكترونية يتم من خلالها الدفع عن طريق الإنترنت، وهناك العديد من تلك الوسائل، مثل: بطاقة بايونير أو البطاقة الائتمانية أو حساب باي بال.

أهم الأدوات التي يحتاج كل شخص يرغب بالتسويق بالعمولة:

سوف نقوم بسرد العديد من الأدوات الهامة والتي تستخدم في مجال التسويق وكيف  يمكن الاستفادة منها، بعض الأدوات يتطلب الاشتراك وبعضها لا يتطلب ذلك، كما أنه يمكن أن تكون الأداة بحد ذاتها مفيدة للبعض وليست مفيدة للبعض الآخر وذلك على حسب كل شخص وكل سلعة، ومن أهم الأدوات المستخدمة في التسويق بالعمولة، نذكر ما يلي:

اقرأ أيضاً  البنوك الإلكترونية وأهميتها في عالم التجارية الإلكترنية

استضافة جيدة:

غالباً ما يحتاج المسوّق إلى صفحات انترنت يقوم من خلالها بتسويق السلع المراد بيعها، وهذه الصفحات تعرف بصفحات الهبوط Landing Pages، وتعتبر صفحة الهبوط هي صفحة إنترنت مصممة بأسلوب تسويقي خاص بجذب العملاء وإقناعهم ومن ثم بيع السلع الهدف، وكلّما كانت صفحة الهبوط مصممة ومكتوبة بشكل أفضل كلّما حققت نتائج أعلى من المبيعات، وبالتالي هي تعمل بدورها على زيادة معدل التحويل للعملاء، حيث كل عميل محتمل يمكن أن يصبح عميلاً حقيقياً ويتمم عملية الدفع وشراء السلعة أو المنتج.

سرعة وجودة الاستضافة تلعب دوراً هاماً في خفض نسبة ارتداد الزوار أو العملاء المحتملين من صفحة الهبوط، حيث يكون البطؤ في تحميل الصفحة من أسوأ النقاط السلبية التي تنعكس على معدل التحويل، لأن الزائر الذي سوف ينتظر لأكثر من 3 ثوانِ لتحميل الصفحة، غالباً ما يغلق الصفحة ويمل من الانتظار، وبذلك نكون قد خسرنا عمل محتمل.

هناك العديد من شركات الاستضافة المحترمة، وينصح بشدّة للشخص الذي يرغب بشراء استضافة، أن يقوم بالبحث عن أفضل الشركات التي تقدم خدمة الاستضافة ويقرأ التقييمات الخاصة بها ويتعرف على إيجابيات وسلبيات كل شركة، وبعدها يقوم باتخاذ قرار الاختيار الأنسب.

أداة تصميم صفحات الهبوط:

تحدثنا في الفقرة السابقة عن صفحات الهبوط وأهميتها وكم هي أداة مهمة في مجال التسويق، ولكن كيف تقوم بتصميم صفحة هبوط جيدة تستخدمها في تسويق السلع.

في الواقع يوجد العديد من الطرق التي يمكن اتباعها للحصول على صفحة هبوط، ولكن سوف نتحدث عن أسهل تلك الطرق والتي تؤدي الغرض المطلوب منها بنسبة مقبولة.

أدوات إنشاء وتصميم صفحات الهبوط هي عبارة عن أدوات يمكن من خلالها إنشاء وتصميم صفحات الهبوط دون أي خبرة سابقة في الكود، حيث إنه يوجد العديد من المواقع التي توفر هذه الخدمة وبعضها مجاني وبعضها الآخر مدفوع التكلفة، أحد تلك المواقع التي تقدم خدمة إنشاء وتصميم صفحات الهبوط هو موقع leadpages.

يجدر القول أن الطريقة السابقة لا تعد هي الطريقة المثالية لإنشاء وتصميم صفحات هبوط احترافية تؤدي الغرض المطلوب منها بنسبة 100%، بل يجب الاستعانة بالمتخصصين في برمجة وتطوير المواقع الإلكترونية للحصول على صفحة هبوط رائعة، كما يجب الاستعانة بالمتخصصين في مجال كتابة المحتوى التسويقي ليقوموا بدورهم بكتابة محتوى صفحة الهبوط بالشكل الاحترافي المعمتد على المبادئ التسويقية التي تقوم بجذب وإقناع القارئ وتحفيزه ليصبح عميلاً محتملاً يتمم عملية الدفع وشراء السلعة.

أداة تفيد القيام بتحليل نتائج الحملات الإعلانية

تعتبر أداة متابعة وتحليل Tracking لنتائج الحملات الإعلانية واحدة من الأدوات المهمة جداً، ولا يوجد نجاح حقيقي عند العمل في مجال التسويق بشكل عام أو حتى التسويق بالعمولة affiliate marketing بدون وجود واستخدام أدوات تحليل ومتابعة نتائج الحملات الإعلانية، وهذه من أهم النقاط التي تحدد جودة أداء الحملة لنقوم من خلال التحليلات اللازمة بإجراء التعديلات المناسبة على الحملات الإعلانية لنخرج بأفضل النتائج التسويقية.

لتوضيح الفكرة بصورة مبسطة مبدئياً، فإن إدارة المتابعة والتحليل هي عبارة عن أداة يمكن من خلالها الحصول على الكثير من التفاصيل والمعلومات والتي من خلالها نتمكن من قراءة أداء الحملة ومدى تحقيقها للأهداف المرجوة منها.

يمكن الحصول من خلالها على تفاصيل دقيقة جداً بالنسبة للزوّار الذين قاموا بزيارة الموقع أو صفحة الهبوط أو المكان الذي نوجه الحملة الإعلانية له، ومن خلال هذه التفاصيل يمكن القيام بعمل التعديلات والتحسينات اللازمة لكي نرفع معدل التحويل ونحصل على أفضل النتائج من الحملة الإعلانية.

أداة لمشاهدة صفحات المعلنين مصادر السلع التي ليست متاحة في بلدك:

في كثير من الأحيان يقتصر ظهور صفحات الهبوط الخاصة بالمعلنين أو اصحاب السلع الذين يفتحون باب التسويق بالعمولة affiliate marketing لمنتجاتهم، على بلدان معيّنة فقط، وهي التي تكون مستهدفة، وهذا شائع في الشركات التي تعمل بنظام CPA بشكل خاص، فمثلا: لو كنت تقيم في بلد عربي ما، وتريد الحصول على صفحة عروض تستهدف دولة أخرى كدولة أمريكية مثلاً، فلن تتمكن من ذلك إلا من خلال استخدامك لبعض الأدوات التي تخدمك في ذلك، مثل أدوات كاسر الملقم أو البركسي Proxy للدولة التي ترغب بالوصول لصفحات عروضها.

من الأشياء التي تكون في غاية الأهمية، هي فحص صفحة المعلن والتأكد من أنها تعمل بشكل صحيح ولا يوجد فيها مشاكل تقنية، وللتأكد من أن الصفحة جيدة وجذابة ومكتوبة ومصممة أيضاً بشكل صحيح، كما يجب القيام بفحص الصفحات والإعلانات وكل ما يخص الحملات التسويقية ويراها بصورتها التي تظهر للزائر، وذلك لمعالجة أي مشاكل تقنية أو أخطاء يمكن أن تؤثر سلباً على النتائج.

هذه واحدة من أهم الأدوات الجيدة التي يمكن من خلالها مشاهدة صفحات العرض حيث يمكن استخدامها للعديد من البلدان على مستوى العالم، ويمكن استخدامها من خلال الرابط التالي: http://www.hsselite.com

أداة هامة تستخدم للاطلاع على حملات المنافسين:

ويمكن من خلال هذه الأداة الجبّارة، القيام بمشاهدة البيانات الخاصة بالحملات الإعلانية للأشخاص الذين يعملون في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، والاطلاع على بعض المعلومات التي قد تهمّنا عندما نريد إطلاق حملاتنا التسويقية.

هذه الأداة الفعّالة يمكن من خلالها رؤية صفحات الهبوط التي يستخدمها المسوقون الآخرون، بالإضافة إلى أنه يمكن من خلالها أيضاً معرفة مصادر الزوّار وبعض المعلومات الأخرى الخاصة بالحملات والاستهدافات التي تخص المنافسين.

يجب التنويه إلى أنه يفضل عدم القيام بتقليد الحملات التسويقية التي يقوم بها المسوقون الآخرون، لأنها في الغالب لن تؤدي النتائج المرجوّة، ولكن يمكن استخدام تلك الأداة بهدف الحصول على المزيد من المعلومات والأفكار التي يمكن تطويرها والاستفادة منها في الحملات الإعلانية المراد إطلاقها، وذلك بما يتطلب المنتج أو الخدمة إضافة إلى الجمهور الهدف.

يجدر القول بأن تلك الأداة تختلف باختلاف الجمهور المستهدف، حيث لكل فئة من فئات الجماهير تتطلب أدوات خاصة تستخدم لها لتكون أكثر فاعلية من غيرها، وهذه واحدة من تلك الأودات التي يمكن للأشخاص الذين يعملون في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، أن يقوموا باستخدامها،  ويمكن الشروع باستخدامها من خلال الضغط على الرابط التالي: https://adplexity.com

النصائح الهامة لكل من يعمل بالتسويق بالعمولة

العنصر الأساسي في نجاح التسويق بالعمولة هو مبدأ الاختبار والتجريب:

في الواقع، أن المعلومات الأساسية تعتبر مهمة من أجل العمل في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، لكنها غير كافية، فيجب اعتماد مبدأ الاختبار والتجربة بشكل كبير في هذا المجال الواسع، وهو الذي سيساعد على النجاح وذلك من الخبرة التي سيتم اكتسابها يوماً بعد يوم، إضافة إلى المعلومات الأساسية التي ذكرناها سابقاً.

يجب على كل من يرغب بالعمل في مجال التسويق بالعمولة، القيام بتجريب العديد من المنتجات مع اختبار العديد من صفحات الهبوط المختلفة لكل منتج، وبعدها يتم اعتماد التي تحظى بأفضل النتائج، وذلك من خلال معرفة  معدل التحويل Conversion Rate  لكل صفحة، وبالنتيجة يتم تثبيت الصفحات والإعلانات التي معدل تحويلها مرتفع، وبالتالي إيقاف الآخريات التي معدل تحويلها منخفض.

اقرأ أيضاً  المحتوى الحصري طريقك إلى الاحتراف

لا يقتصر الأمر على اختبار المنتجات وصفحات الهبوط طبعاً، بل إنّ لمصادر الزوّار دوراً هاماً أيضاً من أجل الحصول على معدلات تحويل مرتفعة، فيجب المقارنة بين مصادر الزوّار وتكلفة كل عملية بيع في كل مصدر من المصادر وبالتالي الاستثمار بشكل أكبر على التي توفر لنا نتائج أفضل.

في الواقع، إن مبدأ رفع معدلات التحويل هو علم بحد ذاته أصبح في الآونة الأخير عبارة عن تخصص مستقل، لأنه أمر هام جداً وله تأثير كبير على الأرباح، حيث يمكن من خلال تحسين ورفع معدلات التحويل، الحصول على مضاعفة المبيعات بنفس التكلفة أو الميزانية التسويقية، وفي الشركات الكبيرة والمحترمة يتم توظيف فريق متخصص فقط لغرض زيادة معدلات التحويل، وذلك لما لها من فوائد عديدة.

عدم الاعتماد الكلي على الحملات الإعلانية الناحجة بشكل دائم:

العمل في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing مختلف عن العديد من المجالات الأخرى في التسويق، فلا يجب الاعتماد بشكل دوري على انجاح الحملات الإعلانية فحسب، بل يجب الاستمرار في تطوير تحسين الحملات التسويقية أو الإعلانية، وفي الوقت نفسه يجب البحث عن أفكار ومنتجات جديدة والعمل عليها.

من المعروف أن الحملات الإعلانية لها عمر افتراضي حتى الحملات الناجحة، وبعد فترة معيّنة تتباطئ الحملة وتتلاشى إلى أن يفنى بشكل كامل، ولذلك يجب القيام بتطوير الأفكار بشكل مستمر، وتجهيز حملات أخرى بأفكار جديدة حتى لو كانت لنفس السلعة، وهذا الأمر يتطلب أيضاً أشخاص متخصصين في مجال المحتوى التسويقي والابداعي.

التفكير خارج الصندوق للحصول على نتائج استثنائية:

يقصد بمبدأ التفكير خارج الصندوق، هو أن يتم استخدام المعطيات أو العناصر بصور مختلفة عن الآخرين، فدائماً يفضل إضافة اللمسات الخاصة في صفحات الهبوط الخاصة بنا وفي الحملات التسويقية أيضاً، كما يجب البحث دائماً عن مصادر جديدة ومتنوعة من الزوار، ويفضّل ألّا يتم إهمال أي مصدر ولو كان ذو ربح قليل، لأنه يمكن أن يتغير هذا الربح من منتج لأخر ومن وقت لآخر، كما يجب دائماً تطوير العروض التي تخص السلع التي يتم تسويقها، ومن الأهم هو تقديم قيمة حقيقية للعميل بحيث يشعر أنه الرابح الأكبر.

يمكن لمن يعمل بنظام CPA في تسويق سلع وعروض من شركة صغيرة تكون امتداد لشركات أكبر، أن يكون هذا النظام أقل ربحيّة من تسويق السلع والعروض من خلال الشركة الرئيسية أو الشركة الأم التي تتبع لها السلع مباشرة.

الحصول على أكبر قدر من الأرباح في أسرع وقت:

يمكن الحصول على أكبر قدر ممكن من الأرباح وفي أسرع وقت ممكن من الحملات التسويقية الناجحة، وحيث أننا ذكرنا سابقاً أن الحملات الإعلانية لا تدوم إلى الأبد، بل تتفانى شيئاً فشيئاً ومن ثم تفنى بشكل كامل، لذلك ومن الأفضل أن يتم رفع معدلات التحويل في بداية إطلاق الحملة الناجحة والاستثمار عليها بشكل كبير جداً في أول مرحلة من مراحلها وهذا يضمن أكبر فائدة مرجوة من الحملة في تلك الفترة.

بعد تلك المرحلة، سوف تبدأ تلك الحملة التسويقية بالتقاعص التلقائي بسبب ازدياد الوعي الشرائي على السلع المعروضة إضافة إلى زيادة عدد المنافسين وبالتالي انخفاض الأسعار، ومنها سوف تقل المساحة السوقية التي كانت تحتلها تلك الحملة في بداية إطلاقها.

التسويق بالعمولة لأصحاب المدونات:

يمكن لأصحاب المدونات الإلكترونية أيضاً العمل في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، ولمن يمتلك مدونة إلكترونية ويحصل من خلالها على عدد كبير من الزيارات المجانية عن طريق محركات البحث أو مواقع التواصل الاجتماعي، فيمكنه العمل في مجال التسويق بالعمولة، وما عليه سوى إيجاد السلع أو المنتجات والخدمات والعروض التي لها علاقة بمحتوى تلك المدونة، والبدء بعرضها في المدونة والتسويق بالعمولة وكسب الأرباح.

التسويق بالعمولة لأصحاب قنوات يوتيوب:

كما يمكن أيضاً لأشخاص الذين يمتلكون قناة يوتيوب العمل في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، ولمن يمتلك قناة على موقع يوتيوب ويحصل من خلالها على عدد كبير من المشاهدات المجانية عن طريق محركات البحث أو مواقع التواصل الاجتماعي أو البحث في موقع يوتيوب، فيمكنه العمل في مجال التسويق بالعمولة، وما عليه سوى إيجاد السلع أو المنتجات والخدمات والعروض التي يرغب بالعمل عليها في مجال التسويق بالعمولة، والبدء بالتسويق لها في قناته على اليوتيوب  وكسب الأرباح.

شرح مثال عن آلية عمل أداة تحليل ومتابعة نتائج الحملات الإعلانية:

على فرض أننا نريد القيام بتسويق منتج معيّن مع أحد المتاجر الإلكترونية التي تتيح نظام التسويق بالعمولة affiliate marketing، وعلى فرض أننا سوف نعتمد على مصدر زوّار عن طريق مواقع الدفع مقابل المشاهدة، فمن خلال أداة التحليل والمتابعة يمكن معرفة أي من الكلمات المفتاحية أو المواقع الجغرافية المستهدفة هي التي قامت بعمليات الشراء أكثر من غيرها، وأي منها أيضاً كانت نسبة الشراء من خلالها متدنّية.

بعد معرفتنا التفاصيل السابقة نقوم بإيقاف الاستهدافات التي معدل تحويلها منخفض أو نخفض ميزانتها التسويقية على حسب الرغبة، ونرفع الميزانية التسويقية للاستهدافات التي معدل تحويلها مرتفع، وبهذه الحالة سوف نحصل على أفضل النتائج بأفضل النفقات الإعلانية للحملات التسويقية.

في الواقع أن أداة التحليل يمكن استخدامها في العديد من النقاط الهامة، حيث يمكن من خلالها أيضاً اختبار مجموعة من المنتجات المختلفة، ومعرفة أياً من تلك المنتجات عليها عمليات بحث أكثر وبالتالي نقوم بالتركيز عليها بشكل أكبر، ويتم ذلك من خلال تتبع صفحات الهبوط الخاصة بالمنتجات، حيث يكون لكل منتج صفحة هبوط خاصة به ليتم متابعتها بشكل جيد ولتحقق أكبر قدر ممكن من معدل التحويل.

يمكننا القول وباختصار، أن أداة المتابعة والتحليل هي المفتاح الحقيقي لنجاح الحملة التسويقية وبالتالي نجاح التسويق بالعمولة، ونذكر                             واحدة من تلك الأدوات التي تعتبر أداة جيدة لعدد كبير من الحملات، حيث يمكن الاستعانة بها، يمكن استخدام الأداة من خلال الرابط التالي: voluum

 

تلخيصاً لما سبق، نلاحظ أن التسويق بالعمولة هو مجال ضخم جداً وخصوصاً الذي يتم عبر شبكة الإنترنت، حيث يتم تداول مليارات الدولارات أونلاين في كل سنة، ويجب على كل شخص مبتدء يرغب أن يعمل في هذا المجال، أن يفهم فكرته بشكل جيد ليقوم بعدها بإعداد الخطة المناسبة له، من حيث نوع ومصدر الزوار ونوع السلع والعروض التي سيقوم بتسويقها، مما يسهّل عليه الاشتراك بالأدوات المناسبة لتلك الخطة، وهي التي تعلب دوراً هاماً في تسبة نجاح العمل،كما ينصح بالتخصص باتجاه محدد والتركيز عليه بشكل كامل إضافة إلى إجراء الاختبارات والتجارب اللازمة أثناء العمل، ويجب معرفة أن الاستمرار بالتجريب سوف يوصل الشخص إلى حملة تسويقية ناجحة يخرج منها بأفضل النتائج التي سوف تعوضه عن كل ما سبق من خسارات تم دفها في السابق في مجال التسويق بالعمولة affiliate marketing، وبذلك تكون الفائدة مستمرة بأقل نسبة خسائر ممكنة.